30 دولة في “أمير الكويت الكبرى” للرماية

تبدأ غداً منافسات بطولة أمير دولة الكويت التاسعة للرماية، بمشاركة 30 دولة، يمثلها 360 رامياً ورامية، من بينهم رماة عالميون.

يشمل سمو أمير البلاد برعايته في السادسة من مساء غدٍ حفل افتتاح بطولة سموه السنوية الدولية الكبرى التاسعة للرماية، حيث ينوب عنه في الحضور محافظ الجهراء ناصر الحجرف، بمجمع ميادين الشيخ صباح الأحمد الأولمبي.

يبدأ الحفل باستقبال مجلس إدارة نادي الرماية لممثل سمو أمير البلاد، ثم يُعزف السلام الوطني، وتُتلى آيات من الذكر الحكيم، ليلقي بعدها رئيس اللجنة العليا المنظمة للبطولة ورئيس الاتحادين الكويتي والعربي للعبة دعيج العتيبي، كلمة، يليها مباشرة دخول طابور عرض المنتخبات المشاركة.

وعقب ذلك، يعلن ممثل سمو الأمير افتتاح البطولة رسميا، ليُصار إلى عرض فيلم وثائقي عن إنجازات “الرماية”، ثم أوبريت “كويت السلام”، قبل أن يُختتم الحفل بالسلام الوطني.

يُذكر أن البطولة تضيء شمعتها التاسعة اليوم، من خلال انطلاق المنافسات، إذ تبدأ في التاسعة صباحا التدريبات غير الرسمية لمسابقات البندقية والمسدس 10 أمتار للرجال والسيدات. وتتواصل المنافسات غداً، وتستمر اعتبارا من التاسعة صباحا التدريبات غير الرسمية لمسابقات البندقية والمسدس المذكورة للجنسين، في حين تنطلق بالوقت نفسه التدريبات الرسمية لمسابقة التراب للرجال والسيدات. كما تبدأ في الثامنة صباحا التدريبات الرسمية لمسابقة القوس والسهم للرجال.

وتحظى المنافسات بمشاركة 30 دولة، يمثلها أكثر من 360 راميا ورامية في جميع مسابقات الخرطوش والرصاص والقوس والسهم الأولمبي، بينهم 100 رامٍ ورامية من الكويت، إضافة إلى أبطال عالم بارزين ومنافسين مرموقين من دول متقدمة عالميا، منها: إيطاليا وكازاخستان والتشيك واليونان وبلغاريا وروسيا وصربيا وليتوانيا وماليزيا وإيران وأرمينيا، علما أن عددا كبيرا من الدول العربية ستشارك، منها: مصر والإمارات ولبنان والمغرب وقطر والأردن والسودان والبحرين واليمن وسورية.

العصيمي يثمِّن دعم سمو الأمير

من جهته، ثمَّن أمين سر الاتحادين الكويتي والعربي للرماية عبيد العصيمي، الدعم الذي يقدمه سمو الأمير لرياضة الرماية، وأياديه البيضاء على أبنائه الرماة والراميات، مشددا على أن البطولة التي تتواصل بنجاح للعام التاسع على التوالي، تعد أحد أوجه هذا الدعم الذي يحث أسرة اللعبة على بذل أقصى ما لديها لتواصل إنجازاتها على جميع الصعد العالمية.

كما تقدَّم بالشكر إلى سمو ولي العهد الشيخ نواف الأحمد، والحكومة، على دعمهم ورعايتهم لأبنائهم الرياضيين عموما، والرماة والراميات بشكل خاص.

0
التخطي إلى شريط الأدوات