الخارجية الأمريكية: لن نناقش الانسحاب من العراق

أعلنت وزارة الخارجية الأمريكية، اليوم الجمعة، أن أي وفد من واشنطن سيزور العراق “سيبحث هناك إعادة الالتزام بالشراكة الاستراتيجية بين الدولتين، وليس سحب القوات الأمريكية من البلاد”.

وأعربت المتحدثة باسم الوزارة، مورغان أورتاغوس، في بيان، عن قناعة واشنطن بأن الحضور الأمني الأمريكي في العراق “مناسب”.

وأضافت: “هناك حاجة ماسة إلى مناقشة بين الحكومتين الأمريكية والعراقية ليس فقط بخصوص الأمن، وإنما حول شراكتنا المالية والاقتصادية والدبلوماسية”.

وفي وقت سابق من اليوم، قال رئيس الوزراء العراقي المستقيل، عادل عبد المهدي، إنه توجه بطلب إلى وزير الخارجية الأمريكي، مايك بومبيو، لإرسال مندوبين “لوضع آليات تطبيق قرار مجلس النواب (العراقي) بالانسحاب الآمن للقوات الأمريكية من العراق”.

وأكد عبد المهدي حرص بغداد على بناء أحسن علاقات مع جيرانه وأصدقائه في المجتمع الدولي، مشيرا إلى أن “هناك قوات أمريكية تدخل للعراق وطائرات مسيرة أمريكية تحلق في سمائه بدون إذن من الحكومة العراقية، وأن هذا مخالف للاتفاقات النافذة”.

المصدر: رويترز

0
التخطي إلى شريط الأدوات