مها أسامة تخسر عملها بعد عرض نفسها للزواج عبر «فيسبوك»

مها اسامة
القرار مش سهل وهيجيبلي مشاكل كتير

أعلنت مها أسامة، الفتاة التي ظهرت منذ ساعات في بث مباشرة عبر حسابها الشخصي فيس بوك، عن استغناء الشركة التي تعمل بها عنها، بعد عرض نفسها للزواج وبحثها عن عريس لها عبر منصات السوشيال ميديا.

وكانت مها أسامة قد عرضت نفسها للزواج عبر فيس بوك..

وقالت : “أنا مها أسامة عندي 32 سنة، وعارضة نفسي للجواز على الفيس بوك، وعارفة أنا القرار مش سهل وهيجيبلي مشاكل كتير”، ثم استكملت حديثها بقولها: “مفيش خروج ومفيش كافيهات ومفيش جيمات والدولة شايفه أن ده الصح عشان تحافظ على صحة مواطنيها، والطبيعي دلوقتي أن كل بني آدم يعمل اللي هو شايفه صح.. زي ما الدولة عملت وخدت الإجراءات عشان تحافظ علينا كل واحد يعمل اللي شايفه صح اللي يحافظ على سلامته”.

وقالت أنها لا تريد أشياء كثيرة سوي أن الشخص التي تريد أن ترتبط به يكون جاد ويريد الزواج ومحترم، حيث قالت إنها “كانت ممكن تعمل زي البنات اللي على التيك توك اللي هي بتلبس لبس غير محترم وبتعمل حركات غير محترمة بس أنا أعلى من كدا عشان كدة عارضة نفسي للجواز على الفيس بوك واللي شايف نفسه جاد يبعتلي أنا مش هتكلم عن نفسي كتير ومش هقول تفاصيل بس اللي مهتم يعرف تفاصيل هيعرف يوصلي إزاي”.

0
التخطي إلى شريط الأدوات