وزير الخارجية يدعو «مجلس الأمن» إلى حل أزمة «السد الإثيوبي»

من أجل الإنسانية


ألقى السفير سامح شكري، وزير الخارجية المصري، كلمة مصر في مجلس الأمن، والتي انعقدت بدعوة من مصر لبحث ملف سد النهضة، فذكر أنه يتعين على الجميع من أجل تحقيق الرفاهية أن نتجاوز المصالح الضيقة إعلاء روابط التضامن بين المجتمع الدولي، من أجل الإنسانية، “نحن أسرة إنسانية واحدة رغم تعدد الثقافات والعقائد وتنوع الأمم والشعوب”.

وأضاف “شكري”، خلال جلسه مجلس الأمن لبحث ملف سد النهضة، أن القضية التي نستعرضها اليوم ترتبط بأمر مهم للشعب المصري، وتتطلب روح تعاون مشترك للوصول إلى حل والخروج من هذه الأزمة، في ظل الجائحة التي يمر بها العام، “نعترف أن الأمم لا تعيش في جزر منعزلة،  إنما نحن جميعا نعيش في مجتمع واحد ومرتبطون بمصير مشترك”.

0
التخطي إلى شريط الأدوات