نتنياهو: وفد إسرائيلي سيزور السودان لاستكمال اتفاق إقامة العلاقات

ضمن اتخاذ خطوات التطبيع

قال رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، أمس السبت، إن وفدا إسرائيليا سيتوجه إلى السودان في الأيام القادمة، بعد اتفاق البلدين على اتخاذ خطوات لتطبيع العلاقات.

وأضاف نتنياهو في مؤتمر صحفي: «سيغادر وفد إسرائيلي إلى السودان في الأيام المقبلة لاستكمال الاتفاقيات». لكن لم يتضح كم من الوقت سيستغرق استكمال الاتفاق الذي توسطت فيه الولايات المتحدة.

ويرغب رئيس الوزراء السوداني عبد الله حمدوك في موافقة برلمان لم يتشكل بعد للمضي قدما في تطبيع رسمي أوسع نطاقا، وهذه العملية قد لا تكون سريعة في ضوء الحساسيات والاختلافات بين المدنيين والعسكريين. ولم يتضح متى سيتشكل هذا المجلس.

ومهد قرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب رفع اسم السودان من القائمة الأمريكية للدول الراعية للإرهاب الطريق أمام الاتفاق، ليحقق بذلك الرئيس الجمهوري إنجازا في مجال السياسة الخارجية، مع اقتراب موعد انتخابات الرئاسة التي يسعى من خلالها لاقتناص فترة رئاسية ثانية.

وأبرم ترامب الاتفاق السوداني الإسرائيلي، خلال اتصال هاتفي مع نتنياهو وحمدوك ورئيس المجلس الانتقالي السوداني عبد الفتاح البرهان، متسائلا: «هل تعتقدون أن جو النعسان كان يمكنه إبرام هذا الاتفاق»، في إشارة إلى منافسه الديمقراطي جو بايدن.

ورد نتنياهو الحريص على دعم الحزبين الرئيسيين في الولايات المتحدة لإسرائيل، قائلا: «حسنا يا سيدي الرئيس، لا يسعني إلا أن أقول لك… إننا نثمن المساعدة التي يقدمها أي شخص في أمريكا من أجل السلام».

وردا على سؤال عما إذا كان سؤال ترامب أحرجه، قال نتنياهو: «من الصعب جدا إحراجي»، مؤكدا امتنانه لترامب وسياساته تجاه إسرائيل. وقال «أتمنى أن تستمر هذه السياسة. ولا أود أن أقدم أي تكهنات عن نتائج الانتخابات».

رويترز

0
التخطي إلى شريط الأدوات