«مسئول»: مصر الأولي في القضاء على الفيروسات الكبدية

نستخدم الحقن ذاتية التدمير بجميع المستشفيات الحكومية

قال الدكتور وائل عبد الرازق، نائب المدير التنفيذى للجنة القومية لمكافحة الفيروسات الكبدية، إن مدير منظمة الصحة العالمية أشاد اليوم بمصر في مجال محاربتها الفيروسات الكبدية، موضحاً أن مصر الأولي في القضاء على الفيروسات الكبدية.

وأضاف، خلال مداخلة هاتفية لبرنامج رأي عام، تقديم عمرو عبد الحميد، والمذاع عبر فضائية ten، أن طلب الرئيس من المنظمة للحصول على شهادة بخلو مصر من فيروس كورونا ما زال محل دراسة، مشيراً إلى أن الخطوات كانت سريعة للحصول على الشهادة.

وأكمل نائب المدير التنفيذى للجنة القومية لمكافحة الفيروسات الكبدية، أن الحقن الآمن ذاتية التدميرخفض معدلات الإصابة وخفض الوفيات آمان نقل الدم هي محاور الحصول على الشهادة وتلك الخطوات تطبق في مصر، قائلا: “الحقن ذاتية التدمير تستخدم في جميع المستشفيات الحكومية داخل مصر”.

ويحتفل العالم اليوم الثلاثاء الموافق 28 يونيو باليوم العالمى للالتهاب الكبدى الفيروسى، تحت شعار” من أجل مستقبل خال من التهاب الكبد “، حيث يختلف هذا العام عن كل عام بسبب جائحة فيروس كورونا، وتدعو المنظمة جميع البلدان إلى العمل جنبا إلى جنب من أجل التخلص من التهاب الكبد الفيروسى، بوصفه تهديدا للصحة العامة بحلول عام 2030.

وقالت المنظمة، في بيان لها، إن اليوم العالمي هذا العام يركز على الوقاية من انتقال عدوى فيروس التهاب الكبد التهاب الكبدB، وذلك عن طريق أن تخضع جميع الحوامل بانتظام لاختبار الكشف الطوعي عن التهاب الكبد B لمنع انتقال العدوى إلى الجنين، مع ضرورة إعطاء تطعيم فيروس بى للطفل عند الولادة لمنع العدوى، ولضمان وقاية الأجيال القادمة من أي عدوى محتملة من فيروس B.

0
التخطي إلى شريط الأدوات