كوريا الشمالية أول دولة تغلق حدودها بسبب “كورونا الجديد”

بعد إعلان الصين أنّ حصيلة فيروس كورونا المستجدّ المتفشي ارتفعت إلى 9 وفيات وأكثر من 400 مصاب في عموم أنحاء البلاد، أعلنت كوريا الشمالية عزمها إغلاق حدودها أمام السياح كإجراء وقائي لمنع وصول الفيروس من الصين المجاورة، وفق ما أعلنت وكالة سفر، الأربعاء.

وعززت دول عدة اجراءات الرقابة في المطارات بسبب هذا الوباء الذي رصد في ديسمبر في مدينة ووهان الصينية، وانتشر في مناطق أخرى في آسيا.

وارتفعت حصيلة فيروس كورونا الجديد بشكل إضافي الأربعاء في الصين، حيث أعلنت السلطات عن 9 وفيات، وحذرت من أن الفيروس يمكن أن يتحول وينتشر بشكل أسرع.

ويأتي غالبية السياح الأجانب إلى كوريا الشمالية من الصين، وازداد عددهم السنة الماضية بسبب تحسن العلاقات بين البلدين الجارين، وفقا لوكالة “فرانس برس”.

0
التخطي إلى شريط الأدوات