رئيس التحرير

محمد كمال

قتلى وجرحى واعتقالات في أحداث العراق

Share on twitter
Twitter
Share on facebook
Facebook
Share on whatsapp
WhatsApp

ارتفع عدد القتلى والجرحى في صفوف المتظاهرين العراقيين، إثر مواجهات مع القوات الأمنية، في وقت ما تزال الحكومة العراقية، تضرب جدار الصمت لاخفاء العدد الحقيقي لضحايا العنف الأمني.

وفي أرقام وثقتها “مفوضية حقوق الإنسان في العراق”، قالت إن عدد القتلى إلى حدود اليوم الإثنين، وصل 12 متظاهر، منهم 9 متظاهرين في بغداد و3 آخرين في محافظة ذي قار.

وعن أرقام الإصابات، قال تقرير المفوضية، انه بلغ 230 مصاباً من المتظاهرين والقوات الأمنية، منهم في محافظة بغداد 118، وفي محافظة ذي قار 78 وفي محافظة البصرة 34، بالاضافة إلى حصول 89 حالة اعتقال لمتظاهرين في محافظتي بغداد والبصرة.

ويوم أمس مساءً، في ساحة الحبوبي في محافظة ذي قار، قتل متظاهر وأصيب اربعة آخرين، بحسب المصدر ذاته.

ويطالب المتظاهرون برحيل النخبة الحاكمة التي يعتبرون أنها “فاسدة”، وبإنهاء التدخل الأجنبي في السياسة الداخلية خاصة من إيران التي هيمنت على مؤسسات الدولة منذ الإطاحة بنظام صدام حسين في 2003 في غزو قادته الولايات المتحدة.

وجاءت أحدث محاولة من السلطات لمواجهة المحتجين واستعادة النظام بعد ساعات من إعلان رجل الدين الشيعي مقتدى الصدر، والذي له أنصار كثر في بغداد والمدن الجنوبية، أنه سيتوقف عن المشاركة في المظاهرات المناهضة للحكومة.(الحرة)

0

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة