قانون ضد خطاب الكراهية بالجزائر

أمر الرئيس الجزائري عبدالمجيد تبّون، اليوم الاثنين، رئيس الوزراء عبد العزيز جراد، بإعداد مشروع قانون يجرم كل مظاهر العنصرية والجهوية وخطاب الكراهية في البلاد، خاصة على مواقع التواصل الاجتماعي.

وقال تبّون في تدوينة على صفحته بموقع “تويتر”، “وجهت اليوم تعليمات للوزير الأول، عبد العزيز جراد، بإعداد مشروع قانون يجرم كل مظاهر العنصرية والجهوية وخطاب الكراهية في البلاد، هذا الإجراء يأتي بعد ما لوحظ ازدياد خطاب الكراهية والحث على الفتنة خاصة في وسائل التواصل الاجتماعي”.

ورحبّ الجزائريون وتشكيلات سياسية بهذه الخطوة، حيث اعتبر رئيس حزب تجمع أمل عبد الحليم عبد الوهاب، في تدوينة على صفحته بموقع “فيسبوك”، أنّ إعداد مشروع في هذا الشأن، “يعد خطوة جادة وهامة في تعزيز اللحمة الوطنية، وقطع الطريق أمام العابثين بالثوابت والوحدة”.

0
التخطي إلى شريط الأدوات