توزيع 5 ذهبيات في بطولة أمير الكويت للرماية

الكويت – ” وكالة النيل للأخيار” :

تبدأ صباح اليوم منافسات الأدوار التمهيدية والنهائية لمسابقات البندقية 10 أمتار للرجال، والتصفيات الحاسمة لمسدس 10 أمتار في البطولة الكبرى للرماية.

توزع اليوم أول 5 ذهبيات في بطولة سمو أمير البلاد السنوية الدولية الكبرى التاسعة للرماية، والمقامة على مجمع ميادين الشيخ صباح الأحمد الأولمبي حتى 17 يناير الجاري.

وتستكمل تصفيات مسابقة البندقية 10 أمتار للرجال في الساعة العاشرة والربع صباحا، على أن تقام الجولة النهائية في الثانية عشرة ظهرا لتحديد المتوجين. كما تستكمل التصفيات الحاسمة لمسابقة المسدس 10 أمتار للرجال في الثانية عشرة والنصف ظهرا، لتقام في الثانية والنصف بعد الظهر الجولة النهائية لتحديد البطل.

وتبدأ منذ الساعة التاسعة صباحا تصفيات مسابقة التراب للجنسين (لإصابة 50 هدفا)، على ان تقام الجولة النهائية الفاصلة للسيدات في الساعة الثانية عشرة و45 دقيقة ظهرا، وجولة الرجال المماثلة في الثانية والنصف بعد الظهر.

وتقام أيضا جولة الإحماء لمسابقة القوس والسهو الأولمبي للرجال (على مسافة 70 مترا) اعتبارا من الساعة الثامنة و45 دقيقة صباحا، على ان تجرى الجولة الفاصلة في الحادية عشرة و45 دقيقة صباحا.

ومن المعلوم أن التدريبات الرسمية لمسابقتي البندقية والمسدس 10 أمتار للسيدات تبدأ في الساعة الواحدة ظهرا، والثانية والنصف بعد الظهر على التوالي، في حين تنطلق أيضا التدريبات الرسمية لمسابقتي السكيت للرجال والسيدات اعتبارا من التاسعة صباحا.

الحمود يتابع المنافسات

من ناحية أخرى، قام رئيس الاتحاد الآسيوي للرماية الشيخ سلمان الحمود بزيارة مجمع ميادين الشيخ صباح الأحمد الاولمبي صباح أمس؛ لمتابعة منافسات البطولة عن كثب.

رافق الحمود في زيارته مسؤولو نادي الرماية، بالإضافة إلى الرئيس الفخري للاتحاد الاسيوي للرماية الشيخ علي الخليفة آل خليفة ورئيس الاتحاد الايطالي للرماية لوتشيانو روسي.

وأعرب روسي عن سعادته لمشاركة الاتحاد الايطالي للعبة في منافسات بطولة سمو الأمير للعام التاسع على التوالي، لافتاً إلى أن إيطاليا تشارك في البطولة بـ 19 راميا ورامية بمختلف المسابقات.

وأشار روسي الى التعاون المتواصل بين الاتحادين الكويتي والايطالي للرماية، مؤكداً أن الكويت تنظم البطولات التي تسند إليها بشكل متميز للغاية، إذ إن القائمين على الرماية بها يطبقون الاحتراف في التنظيم، وذلك في ظل الإمكانيات الكبيرة ومجمع الميادين الرائع الذي يشار إليه بالبنان ليس على المستوى القاري فحسب، بل على المستوى العالمي أيضا.

ولفت إلى أن المنافسات هذا العام لها طابع خاص، لأنها بمثابة استعدادات قوية للرماة المشاركين في أولمبياد طوكيو 2020 في ظل وجود العديد من أبطال العالم والاولمبياد.

ريكاردو يشيد باللجنة المنظمة

بدوره، أشاد مدرب منتخب إيطاليا روسي ريكاردو بالتجهيزات العالية لبطولة سمو الأمير التاسعة الكبرى للرماية، مؤكدا أن مجمع ميادين الشيخ صباح الأحمد الاولمبي يضاهي أفضل ميادين الرماية العالمية، وقد اتخذت أفضل التدابير الفنية وجهزت جميع الميادين بما يحقق أفضل منافسة بين الرماة.

وقال ريكاردو: “ستكون المنافسة صعبة على إحراز الميداليات الذهبية؛ نظرا لوجود عدد من أفضل الرماة على مستوى العالم، الذين لهم إنجازات كبيرة اولمبية ودولية، وعليه يصعب توقع الفائزين بالذهب”، مشددا على أن المنافسات ستشهد مستويات رفيعة خاصة في المواجهات النهائية لبطولة تحظى باهتمام أفضل رماة العالم.

وأعرب عن أمنياته بالتوفيق لرماة منتخب بلاده، موجها الشكر للقائمين على اللجنة المنظمة للبطولة بصفة خاصة، والقائمين على الرماية الكويتية بصفة عامة، لما بذلوه من جهود مضاعفة من أجل توفير جميع سبل الراحة للوفود المشاركة، مما سينعكس على المستوى الفني للبطولة، وظهورها كما هو متوقع لها لأنها واحدة من أفضل البطولات على مستوى العالم.

0
التخطي إلى شريط الأدوات