تفعيل الربط الكهربائي بين مصر والكونغو

قال وزير الكهرباء والطاقة المتجددة المصري، إنه سيتم البحث مع الكونغو بإمكانية اشتراك مصر في تنفيذ المراحل القادمة من مشروع سد إنجا، وكذلك تفعيل مشروع الربط الكهربائي مع إنجا.

واضاف الدكتور محمد شاكر في بيان اليوم صادر اليوم الأحد، أنه سيتم بحث سبل التعاون المشترك بين الجانبين في مجال الكهرباء والطاقة المتجددة وزيادة حجم المشروعات المشتركة والتي تقوم بتنفيذها شركات مصرية عاملة في مجال الكهرباء.

جاء ذلك خلال توجه الدكتور محمد شاكر وزير الكهرباء والطاقة المتجددة اليوم على رأس وفد رفيع المستوى يضم عدداً من قيادات قطاع الكهرباء وعدداً من الجهات المصرية وشركات القطاع الخاص العاملة في مجال الكهرباء إلى الكونغو.

وأضاف أنه يتم أيضاً مناقشة سبل تسهيل المشاركة المصرية في مشروع سد إنجا، مؤكداً اهتمام الجانب المصري بأن يكون لمصر دور في تنفيذ المشروع من خلال شركات القطاع الخاص المصري وبدعم من الحكومة المصرية والذي تم الاتفاق عليه من خلال إعلان سياسي بين البلدين أثناء زيارة السيد رئيس الوزراء الكونغولي والسيد وزير الطاقة بالكونغو لمصر عام 2016.

وأكد شاكر، دعم الحكومة المصرية لدولة الكونغو الديمقراطية في جميع المجالات ومنها مجال الكهرباء، وأن كافة إمكانيات قطاع الكهرباء المصري متاحة لخدمة قطاع الكهرباء على أرضها.

وتأتي مثل هذه الزيارة تأكيداً لرؤية الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس جمهورية مصر العربية والقيادة السياسية المصرية لتدعيم أواصر التعاون مع الدول الإفريقية وتعزيز التواجد المصري بهذه الدول وتفعيلاً لسياسة الحكومة المصرية ممثلة في قطاع الكهرباء والطاقة المتجددة لدعم وتعزيز التعاون مع الدول الأفريقية لتحقيق النفع لكافة الأطراف والاستفادة من الإمكانات الكهرومائية الهائلة الموجودة بالقارة السمراء.

0
التخطي إلى شريط الأدوات