رئيس التحرير

محمد كمال

بوتين وميركل يطالبان بإنهاء الصراع في ليبيا

Share on twitter
Twitter
Share on facebook
Facebook
Share on whatsapp
WhatsApp

طالب الرئيس الروسي فيلاديمير بوتين والمستشارة الألمانية أنجيلا ميركل، السبت، بضرورة إنهاء الصراع في ليبيا، وإجراء محادثات السلام في أقرب وقت ممكن.

وقال بوتين في كلمة له، بمؤتمر صحفي مشترك مع ميركل في العاصمة موسكو، “إن الوقت حان لعقد محادثات السلام بشأن ليبيا في برلين”.

وعن الأنباء التي تتردد عن وجود مرتزقة روس في ليبيا، قال بوتين: “إذا وجد روس في ليبيا فإنهم لا يمثلون الدولة الروسية”.

بدورها، قالت ميركل، في المؤتمر الصحفي، إنه تأمل في أن تتوصل الجهود الروسية في إنهاء الصراع في ليبيا وإحلال السلام.

وأكدت ضرورة بذل الجهود من أجل الالتزام بالاتفاق النووي الإيراني الذي أبرم عام 2015.

وأشارت إلى أنه لا بد من الكشف عن كل المسؤولين عن إسقاط الطائرة الأوكرانية في إيران ومحاسبتهم.

ومطلع الشهر الحالي، أعلن أردوغان أن وحدات من الجيش التركي بدأت التحرك إلى ليبيا لدعم حكومة الوفاق غير الشرعية برئاسة فايز السراج.

وتنخرط تركيا في دعم حكومة فايز السراج، بالعاصمة الليبية طرابلس، والتنظيمات الإرهابية والمليشيات المسلحة التابعة له بالمال والسلاح، على الرغم من قرار مجلس الأمن الدولي بحظر توريد السلاح إلى ليبيا منذ 2011.

وأعلن التلفزيون الإيراني، السبت، أنه تم إسقاط الطائرة الأوكرانية “عن طريق الخطأ”، حسب وكالة أسوشيتدبرس الأمريكية، وذلك في اعتراف بعد أيام من نفي طهران أن تكون الطائرة أصيبت بصاروخ.

وأضاف التلفزيون الإيراني، حسب مصدر عسكري، أن الطائرة الأوكرانية التي تم إسقاطها كانت تحلق بالقرب من موقع عسكري حساس وسيتم محاسبة المسؤولين.‎

وفجر الأربعاء الماضي، تحطمت طائرة الركاب المدنية العملاقة من “طراز بوينج 737” تتبع الخطوط الجوية الأوكرانية في إيران، وراح ضحية التفجير 176 شخصا.

0

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *