القبض على طالب الآداب المتهم بذبح زميلته أمام بوابة جامعة المنصورة

ضبط الأداة المستخدمة في الجريمة

48

وكالات

تمكنت الأجهزة الأمنية من ضبط الطالب مرتكب واقعة قتل طالبة أمام جامعة المنصورة بالدقهلية مستخدما سلاح أبيض « سكين » مما أدي لمصرعها، كما تم ضبط الأداة المستخدمة في الجريمة، وتولت النيابة التحقيق .
وكانت قد لقيت طالبة بكلية آداب المنصورة مصرعها ذبحا بسكين على يد زميلها الذي انهال عليها بطعنات نافذة أمام أعين الطلبة والمارة قرب بوابة توشکی بجامعة المنصورة بعد مشادة بينهما في الميكروباص أثناء توجههما إلى الامتحان.
تلقى مدير أمن الدقهلية، إخطاراً من مدير المباحث الجنائية بالحادث، انتقل ضباط المباحث الجنائية وضباط قسم شرطة أول المنصورة والإسعاف إلى محل الواقعة وتبين أن الطالبة تدعى نيرة بالفرقة الثالثة كلية الآداب من مدينة المحلة وزميلها المتهم من نفس المدينة ويدعى محمد وصل المستشفى مصابا بكسر في عظمة الأنف وتم إجراء الإسعافات الأولية له .
وقال شهود عيان أنهم فوجئوا بطالب ينهال بالضرب بسكين على طالبة ويسدد لها طعنات نافذة وهرول خلفها ثم قام بطعنها عدة طعنات، وقام بإلقائها على الأرض في الشارع أمام بوابة توشكى خارج الجامعة وذبحها في منطقة الرقبة. وعندما حاول أحد المارة التصدي له حاول الاعتداء عليه أيضا وقام بطعن المجنى عليها بمنطقة الرقبة، إلى أن تمكن الأهالي من القبض عليه وتسليمه للشرطة.
وأضاف طلاب بكلية الآداب أن المتهم قام بمطاردة ومعاكسة الطالبة الضحية مرارا لكنه نهرته ورفضته حتى أرتكب جريمته وحاول تشويه وجهها بعد ذبحها .
وقالت مصادر برئاسة جامعة المنصورة أن الحادث تم خارج أسوار الجامعة بالقرب من أحد البوابات وتم القبض فورا على المعتدى من قبل قوات الشرطة المتواجدة أمام بوابة الجامعة .
تم تحرير المحضر اللازم بالواقعة تمهيدا للعرض على النيابة العامة وتم نقل جثة المجني عليها من مستشفى الطوارئ بجامعة المنصورة الي مشرحة المستشفي الدولي بالمنصورة تحت تصرف النيابة .
قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.