العراق.. هجوم على قاعدة عسكرية بكركوك

10

أكد مسؤولون أميركيون لـوكالة «رويترز»، فجر السبت، مقتل متعاقد مدني أميركي في هجوم صاروخي على قاعدة عسكرية عراقية قرب كركوك.

كما أضافوا «إن عدة عسكريين أصيبوا ولكن من المعتقد أنهم عادوا للخدمة».

وكان الجيش العراقي أعلن في بيان مقتضب إن عدة قذائف سقطت على قاعدة كي وان العسكرية، التي تضم قوات أميركية وعراقية، قرب مدينة كركوك مساء الجمعة.

هذا ولم يذكر البيان مزيداً من التفاصيل. وذكرت مصادر أن قوات الأمن عثرت على منصة إطلاق صواريخ كاتيوشا في عربة مهجورة قرب القاعدة، فيما لم تعلن أي جهة مسؤوليتها عن الهجوم.

وقالت مصادر أمنية إن القاعدة التي تبعد 15 كيلومتراً إلى الشمال الغربي من المدينة تضم قوات أميركية إلى جانب قوات عراقية من الشرطة الاتحادية وجهاز مكافحة الإرهاب.

وينشط عناصر ينتمون لتنظيم داعش في المنطقة، وتحولوا إلى أساليب حرب العصابات بهدف إسقاط الحكومة في بغداد منذ أن استعادت كل الأراضي التي كان يسيطر التنظيم عليها وأعلنت النصر عليه في ديسمبر 2017.

لكن مسؤولاً عسكرياً أميركياً بارزاً، قال هذا الشهر إن الهجمات التي تشنها جماعات مدعومة من إيران على قواعد تضم قوات أميركية في العراق تزايدت وأصبحت أكثر تطوراً مما يدفع كل الأطراف صوب تصعيد خارج عن السيطرة.

وجاء تحذيره بعد يومين من سقوط أربعة صواريخ كاتيوشا على قاعدة قرب مطار بغداد الدولي مما أسفر عن إصابة خمسة من قوات جهاز مكافحة الإرهاب العراقية في أحدث هجمات صاروخية على قواعد تضم أفراداً من التحالف بقيادة الولايات المتحدة ضد تنظيم داعش.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

Your email address will not be published.