«الصحة العالمية»: كورونا عائد لقتل شخص كل 17 ثانية في أوروبا

الوباء مستمر في تهديد الأنظمة الصحية فى القارة

قال الرئيس الإقليمي لمنظمة الصحة العالمية الدكتور هانز كلوج ، إن شخصًا يموت بسبب فيروس كورونا كل 17 ثانية في أوروبا ، مؤكدا أن الوباء مستمر في تهديد الأنظمة الصحية فى القارة ، مشيرا الى أن 53 دولة تشكل المنطقة الأوروبية سجلت أكثر من 15.7 مليون حالة إصابة بفيروس كوفيد -19 – بما في ذلك 4 ملايين هذا الشهر وحده – ونحو 355 ألف حالة وفاة.

ووفقا لصحيفة الجارديان ، قال كلوج ، إن أكثر من 80% من البلدان أبلغت عن معدلات إصابة عالية في 14 يومًا تزيد عن 100 لكل 100 ألف شخص ، مع تسجيل ما يقرب من الثلث معدلات عالية جدًا تزيد عن 700 لكل 100 ألف شخص، وقال: “نتيجة لذلك ، نشهد إشارات متزايدة تتعلق بالأنظمة الصحية ” ، مشيرًا إلى أن أجنحة العناية المركزة في فرنسا كانت بسعة 95% زائدة لمدة 10 أيام وأن تلك الموجودة في سويسرا تعمل بكامل طاقتها

وأضاف كلوج ، إن الإجراءات الأكثر صرامة التي اتخذتها الحكومات بدأت تظهر واعدة ، مع انخفاض الحالات الأسبوعية الجديدة من أكثر من مليوني حالة في الأسبوع قبل الماضي إلى ما يقرب من 1.8 مليون الأسبوع الماضي ، مضيفا إن الأخبار الأخيرة حول فعالية لقاحات Covid-19 تمثل أيضًا “أملًا كبيرًا في الحرب ضد هذا الفيروس” 

وقال الرئيس الإقليمي لمنظمة الصحة العالمية الدكتور هانز كلوج ، إن منظمة الصحة العالمية لا تزال تعتقد أن عمليات الإغلاق الصارمة يجب أن تكون الملاذ الأخير بسبب “الأضرار الجانبية الكبيرة” ، بما في ذلك مشاكل الصحة العقلية وتعاطي المخدرات والعنف المنزلي ، وقال إنه إذا وصل استخدام القناع إلى 95% ، فلا داعي للاغلاق ، مشيرا الى أن عمليات الإغلاق كان لها أيضًا تأثير سلبي عندما تم رفعها بسرعة كبيرة ، وغالبًا ما تتطلب إعادة فرض تدابير صارمة، قائلا :  إن عيد الميلاد سيكون بالتأكيد مختلفًا ، “لكن هذا لا يعني أنه لا يمكن أن يكون مرحًا”

0
التخطي إلى شريط الأدوات