السودان يصادر أصول حزب البشير

قال عضو كبير في مجلس السيادة الحاكم إن السودان صادر أصول حزب المؤتمر الوطني الذي كان يتزعمه الرئيس المعزول عمر البشير.
وصادرت أصول الحزب بموجب قانون صدر في نوفمبر الماضي، وقضى بحل الحزب.
ويُنظر لتطبيق ذلك القانون كاختبار للمدى الذي ترغب السلطات الانتقالية في السودان، أو تستطيع، أن تصل إليه بخصوص تفكيك النظام الذي بناه البشير الذي عُزل في أبريل نيسان بعد أن قضى نحو 30 عاما في السلطة.
وقال عضو المجلس السيادي بالسودان والرئيس المناوب للجنة تنفيذ قانون تفكيك نظام البشير المكلفة بتقدير أصول حزب المؤتمر الوطني محمد الفكي، إنه جرى تجميد أصول أربع قنوات تلفزيونية وصحف وإن كان من حقها أن تستأنف ضد القرار.
وأضاف في مؤتمر صحفي في وقت متأخر الثلاثاء 7 يناير، أن هذه المؤسسات جرى تمويلها بأموال حكومية وأن اللجنة ترغب في إعادتها للشعب السوداني.
ونفى رئيس تحرير صحيفة السوداني، وهي واحدة من وسائل الإعلام التي جُمدت أرصدتها، الاتهامات.
وقال ضياء الدين بلال رئيس تحرير الصحيفة إنه لم يتلق تمويلا من أي جهة مضيفا أنهم يستهدفون صحيفته وحرية الصحافة.
وضمت وزارة المالية أيضا جمعية القرآن الكريم، وهي جمعية دينية خيرية قال طه عثمان عضو اللجنة الحكومية التي شكلها مجلس السيادة إنها كانت تربطها علاقات بحكومة البشير.
وقال عثمان إن وزارة الشؤون الدينية والأوقاف ستدير الجمعية حالياً، ولم يتسن الاتصال بالجمعية للتعليق

0
التخطي إلى شريط الأدوات