السراج: لن أجلس مع حفتر مرة أخرى

قال رئيس حكومة الوفاق الليبية، فائز السراج إنه سيحترم دعوة قمة برلين إلى وقف إطلاق النار وإجراء محادثات سياسية.

وأكد السراج، في حوار له إنه لن يجلس مرة أخرى مع حفتر.

وذكر السراج إن ليبيا ستواجه وضعا كارثيا إذا لم تضغط القوى الأجنبية على خليفة حفتر، قائد الجيش الوطني الليبي، لوقف حصار حقول النفط الذي أدى إلى وقف إنتاج الخام تقريبا.

وأضاف السراج أنه يرفض مطالب حفتر بربط إعادة فتح الموانئ بإعادة توزيع إيرادات النفط على الليبيين، مشيرا إلى إن الدخل في النهاية يعود بالفائدة على البلد بأكمله.

وكانت المستشارة الألمانية، أنجيلا ميركل، قالت إن جميع المسئولين الذين حضروا قمة برلين بشأن تسوية الأزمة الليبية، اتفقوا على وضع خريطة سياسية بشأن ليبيا.

وأضافت في مؤتمر عقب انتهاء القمة: “هناك من يسعى لاستخدام الوسائل العسكرية في ليبيا، وليس هناك من فرصة للحل العسكري لأن ذلك سيزيد من معاناة الشعب الليبي”

وتابعت: ” جميعنا متفقون على احترام حظر توريد الأسلحة إلى ليبيا، ومتفقون على ضرورة حل الأزمة الليبية سياسيا، كما أن المؤتمر قدم إسهما كبيرا لدعم جهود الأمم المتحدة في ليبيا”.

واستطردت: “الأمم المتحدة اقترحت عقد اجتماع 5 + 5 بشأن ليبيا، وتم الاتفاق على تكليف لجنة عسكرية ببحث وقف إطلاق النار في ليبيا على أن تجتمع الأسبوع المقبل”.

0
التخطي إلى شريط الأدوات