التسوق .. بات بالحمض النووي!

قدمت شركة DnaNudge للمستهلكين طريقة جديدة لاتخاذ خيارات صحية عند التسوق من البقالة، من خلال إسنادها إلى الحمض النووي الخاص بالمتسوقين. حيث تقوم الشركة بإجراء اختبار الحمض النووي للعملاء على الفور من خلال اللعاب، لتقدم لهم أفضل المنتجات الصحية، على أساس التركيب الجيني للجسم،

وفقاً لشبكة سي ان ان الأميركية. على سبيل المثال، إذا أظهرت النتائج عددا من الجينات المرتبطة بارتفاع الكولسترول وارتفاع ضغط الدم، تتوقع الشركة أن صحة الشخص يمكن أن تتأثر بشدة بالملح الزائد في نظامهم الغذائي، لذلك فإن الفول السوداني المحمص الجاف لن يكون وجبة خفيفة صحية.

وتقوم الشركة باختيار الأطعمة، التي تناسب كل شخص، وفقا لحالته الصحية، وتخبره بالأطعمة التي يجب عليه تجنبها، حيث يقوم سوار المعصم، الذي أنتجته الشركة، بمسح الباركود للمنتج، ويظهر ضوءا أخضر، إذا كان المنتج مفيدا للمتسوق، ويظهر الضوء الأحمر إذا كان المنتج ضارا على المدى الطويل. ويقترح تطبيق الهاتف الذكي المرتبط بمعصمه بدائل صحية عند ظهور الضوء الأحمر. وتختبر الشركة، التي تتخذ من المملكة المتحدة مقرا لها، الفكرة في لندن منذ نوفمبر 2018، وقررت إطلاقها في الولايات المتحدة خلال عام 2020.

0
التخطي إلى شريط الأدوات