الأزهر : مفيش حاجة اسمها مس وتلبس الجن .. “كل دي خرافات”

كتب - محمود كمال:

616

أكد إبراهيم رضا ، من علماء الأزهر الشريف ، إن تلبس الجن بالإنسان ليس له أى أساس من الصحة لا من الدين ولا من العلم وكل ما هو متداول مجموعة من الخيالات وكل من يدعي إخراج الجن من الإنسان فهو مدعى وكاذب ومضلل ، لافتاً أن ليس للجن على الإنسان سلطان .

كلام إبراهيم رضا ، جاء خلال مداخلته الهاتفية فى برنامج “الحكاية ” مع الإعلامي عمرو أديب ، قائلا أن الخطاب الديني يعمل عملية مهادمة مع الواقع وهذا ميراث من الفكر الخرافى والرسول صلى الله وعليه وسلم أول من هاجم الفكر الخرافي ، مضيفاً أن بعض رجال الدين يعمل على أن الجن يخترق على جسد الإنسان .

وتابع ،: “من كتاب الله سبحانه وتعالى أن الإنسان أقوي من الجن وهو من خلق الله والإيمان به لا يصل إلى درجة العقيدة مثل الملائكة ولا يوجد ما يثبت تماما أن الجن يلتبس بالإنسان ، مضيفاً أن هناك شيوخا تستغل أمور الجن فى الاعتداء على البنات والفتيات والمتزوجات”.

ولفت رضا إلى أن الجن أجسام نارية خلقت من نار، وقال الله سبحانه وتعالى أنها يمكن أن تتشكل فى أشكال حسنة وقبيحة تختلف عن الملائكة ومنهم الصالح والطالح ، مضيفاً أن الجن لا يمكن أن يراه الإنسان .

قد يعجبك ايضا
اترك رد

Your email address will not be published.