At bagon.is you can Buy webshells, phpmailer, Combo list
إيران.. المرشحة زهرة إلهيان تنسحب من سباق انتخابات الرئاسة المقررة في 28 يونيو | وكالة النيل للأخبار

إيران.. المرشحة زهرة إلهيان تنسحب من سباق انتخابات الرئاسة المقررة في 28 يونيو

قالت إنها أخذت بالاعتبار (وجود قوى ثورية ملتزمة وخبيرة) مرشحة للانتخابات الرئاسية

38

الأناضول

أعلنت زهرة إلهيان، النائبة السابقة في البرلمان الإيراني، امس الأحد، سحب ترشيح نفسها للانتخابات الرئاسية المقرر إجراؤها في 28 يونيو  الحالي.

وعبر منشور في منصة إكس أشارت إلهيان إلى أخذها بعين الاعتبار “وجود قوى ثورية ملتزمة وخبيرة مرشحة للانتخابات الرئاسية الـ14 في البلاد”.

ودعت إلى “المشاركة القصوى في الانتخابات، وخاصة النساء، لضمان وحدة الجبهة الثورية”.

وذكرت أنها سحبت ترشيحها بعد توجيه الشكر إلى “الرأي الإيجابي” للمرشد الإيراني آية الله علي خامنئي بشأن تولي النساء مناصب إدارية مهمة في الدولة.

يجدر بالذكر أن إلهيان تقدمت بالترشح لمنصب رئاسة الجمهورية في الأول من يونيو الحالي، وقالت في تصريح صحفي إن “شعار حكومتي ستكون حكومة صحية واقتصاد صحفي ومجتمع صحي”.

وزهرة إلهيان، طبيبة، وعضو في الدورة السابقة للبرلمان الإيراني.

وتأتي الانتخابات الرئاسية في إيران، عقب وفاة رئيس البلاد إبراهيم رئيسي ووزير خارجيته حسين أمير عبد اللهيان والوفد المرافق لهما في حادث تحطم مروحية بمحافظة أذربيجان الشرقية (شمال غرب) أثناء عودتهم من مراسم افتتاح سد على الحدود في 19 مايو  المنصرم.

ووفقا للدستور الإيراني، على الهيئة المكونة من رئيس البرلمان ورئيس السلطة القضائية والنائب الأول للرئيس اتخاذ الترتيبات اللازمة لانتخاب الرئيس الجديد خلال 50 يوما على الأكثر في حالة وفاة الرئيس الحالي.

وبدأت عملية تقديم طلبات المرشحين للانتخابات الرئاسية الإيرانية، يوم 30 مايو  الفائت، واستمرت لمدة 5 أيام.

ومن أبرز المرشحين، رئيس البرلمان الإيراني محمد باقر قاليباف، ورئيس البرلمان السابق علي لاريجاني، والرئيس السابق للبلاد محمود أحمدي نجاد، ووزير الثقافة والارشاد الإسلامي الحالي محمد مهدي اسماعيلي، ونائب الرئيس السابق إسحاق جهانغيري.

كما يدخل قائمة المرشحين محافظ البنك المركزي السابق عبدالناصر همتي، ووزير الصحة السابق الإصلاحي مسعود بيزشكيان، والأمين العام السابق للمجلس الأعلى للأمن القومي المحافظ سعيد جليلي.

وتتولى هيئة الرقابة التابعة لمجلس صيانة الدستور تحديد ما إذا كان المرشحون الذين يتقدمون للترشح “مؤهلون” للمشاركة في الانتخابات.

ومع انتهاء عملية تقديم طلبات المرشحين، سيقوم مجلس صيانة الدستور بتقييم الطلبات خلال مدة لا تتجاوز 7 أيام.

وسيُتاح للمرشحين الذين يتم تصديق طلباتهم من قِبل مجلس صيانة الدستور، إجراء حملاتهم الانتخابية لمدة 14 يوماً.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.